Menu

سلوتس الجائزة الكبرى التقدمية – مراجعات موثوقة ودليل 2020

سلوتس الجائزة الكبرى التقدمية – مراجعات موثوقة ودليل 2020

يعتبر الفوز بالجائزة الكبرى التقدمية هو الحلم الذي يراود غالبية محبي العاب المراهنات، كما تعتبر العاب السلوتس هى اللعبة الأكثر شعبية من بين جميع العاب الكازينو، ولهذا تستقطب ملايين اللاعبين من مختلف الفئات والجنسيات، ولهذا تحرص كافة مواقع الكازينو مثل موقع سبين كازينو ان توفر منها عدد كبير من النسخ والاصدارات، وتأتي هذه الشعبية لالعاب السلوتس نظراً لأنها العاب تعتمد على الحظ بشكل كامل في الفوز، بجانب أنها تتميز بنسب العوائد العالية جداً، وهذا يجعلها العاب الإثارة والمتعة والأرباح، وهذه الأسباب بالضبط ما جعلت العاب السلوتس التراكمية التي تقدم جوائز كبرى تتصدر المشهد لأنها أكثر الالعاب جاذبية ، حيث يمكن في ضربة حظ واحدة أن يفوز اللاعب بجائزة كبرى تتجاوز قيمتها عدة ملايين من الدولارات، وخاصة ان ذلك لن يكلفه الكثير، فقط أن تتبع بعض النصائح البسيطة التي تدعم فرصتك في الفوز وتحسن حظوظك بدرجة كبيرة، ولكن من المهم قبل هذا أن تختار كازينو موثوق ملتزم بالنزاهة والالعاب به منصفة كما هو الحال في كازينو جاكبوت سيتي اون لاين.

كيفية الفوز بالجائزة الكبرى في السلوتس التراكمية

ماذا تعني العاب السلوتس التراكمية؟

الفكرة السائدة عن العاب السلوتس التراكمية بين جميع اللاعبين وخاصة الجدد منهم، أن الفوز فيها يعتمد على الحظ فقط، وهذا في الحقيقة صحيح، بينما الفكرة العملية أكثر التي يعرفها اللاعبين الخبراء والمحترفين، أن الفوز فيها يحتاج فهم ديناميكية عمل ماكينة السلوتس، وإذا أردنا أن نضع تعريف بسيط لالعاب السلوتس التراكمية، يمكننا القول أنها عبارة عن ماكينات سلوتس يتم فيها استقطاع مبلغ زهيد من كل رهان يلعب به كل لاعب على الماكينة، وكلما شارك عدد أكبر في الرهان في اللعبة، كلما كانت الفرصة أكبر للفوز بجائزة كبرى أكبر، وكلما قام اللاعب بلف ماكينة السلوتس مضيفاً رهان جديد، كانت فرصته مضاعفة للفوز بالجائزة الكبرى، ومع هذا يشير عداد اللعبة إلى تراكم قيمة الجائزة لتزيد أكبر، مع الوضع بالاعتبار أن هناك سلبية بسيطة في العاب السلوتس التراكمية التي تقدم جوائز كبرى، وهى أن نسب المدفوعات بها منخفضة وقد يتم دفع قيمة الجائزة على دفعات، كما هو الحال في كازينو يورو بالاس اون لاين.

وظيفة عدّاد الجائزة الكبرى في السلوتس التراكمية

كافة العاب السلوتس التراكمية أو ما يطلق عليها العاب الجاكبوت، سواء في نوادي المراهنات الفعلية أو في مواقع الكازينو عبر الإنترنت، يوجد بها عدّاد الجائزة الكبرى (Jackpot Meters)، وهو عبارة عن عدّاد يشير إلى تصاعد قيمة الجائزة التي سيفوز بها أحد سعداء الحظ ممن يشاركون الرهان في اللعبة، في صالات المراهنات الحقيقية يكون العداد عبارة عن مؤشر كبير الحجم وذات ألوان جميلة زاهية يوجد فوق لعبة السلوتس التراكمية، حتى يمكن لكل لاعب قراءته والتعرف على ما وصلت له قيمة الجائزة الكبرى.

أما في مواقع الكازينو عبر الإنترنت كما هو الحال في كازينو رويال فيغاس، تشمل العاب السلوتس التراكمية عدّاد أيضاً ويكون مدمج داخل برنامج الكازينو ضمن موقع الكازينو الفعلي، كما تقوم الكثير من الكازينو بالدعاية والترويج لهذه النوعية من العاب السلوتس، من خلال إظهار عدّاد الالعاب عبر موقع الويب الخاصة بها، من أجل تشجيع مزيد من اللاعبين للمراهنة في هذه الالعاب طمعاً في الفوز بقيمة هذه الجائزة الكبرى.

ما أهمية الرهان بالحد الأقصى للعملات للفوز بالجائزة الكبرة في العاب السلوتس التراكمية

بالرغم من أننا دائماً ننصح عملائنا بعدم النقر على زر الرهان الأقصى في مختلف العاب السلوتس التقليدية، إلا أن الأمر يختلف مع العاب السلوتس التراكمية التي تقدم جوائز كبرى، ما لا يعرفه الكثير من اللاعبين الذين يبحثون عن فرصة الفوز بالجائزة الكبرى في أحد العاب السلوتس التراكمية، هو ضرورة النقر على زر الرهان الأقصى للعملات المعدنية، بخلاف أن هذا يضاعف فرصتك في الفوز، إلا أنه أيضاً يدعمك في الفوز بقيمة جائزة كبرى قيمتها أكبر إذا حالفك الحظ وفوزت بالجائزة، فما أصعب الشعور بخيبة الامل عند الفوز بجائزة كبرى وتجد أن قيمتها لا تزيد عن بضعة آلاف بحسب عدد العملات التي راهنت بها.

كيفية الفوز بالجائزة الكبرى في السلوتس التراكمية

كيف تضاعف قيمة الجائزة الكبرى التي يمكن الفوز بها

في الغالب لا تزيد قيمة الجائزة الكبرى الطبيعية عن 1200 دولار في اللفة الواحدة من العاب السلوتس التراكمية أو في أحد الجولات الإضافية، أما إذا كان اللاعب يسعى من أجل الفوز بجائزة كبرة أكبر في القيمة، يجب أن يراهن بأقصى حد للعملات المعدنية، وبأقصى حد للرهان على اللعبة، مع العلم أن حد الرهان الأعلى يختلف من ماكينة سلوتس تراكمية لأخرى، وغالباً يبدأ من 3 دولار وقد يصل إلى 5 دولار، فإذا راهن اللاعب بقيمة 3 دولار، ستكون فرصته في الفوز بجائزة تصل قيمتها إلى 1200 دولار، بينما يمكن أن يفوز بجائزة كبرى تصل إلى 2000 دولار إذا راهن بقيمة 5 دولار، لهذا حاول دائماً أن تراهن بالحد الأعلى للرهان، ما أروع أن تفوز بجائزة كبرى قيمتها تمثل ثروة في ضربة حظ!  بخلاف هذا هناك بعض النصائح المضمونة التي تعزز فرصتك في الفوز بالجائزة الكبرى في العاب السلوتس التراكمية، نشير إلى أهمها فيما يلي:

أمور هامة تدعمك في الفوز بالجائزة الكبرى في العاب السلوتس التراكمية

  1. التحلي بروح الشجاعة بالرغم من الخسائر التي يمكن أن تتعرض لها، والتي ربما تزيد عن مئات الدولارات، من المهم أن تكون لاعب يتميز بروح المغامرة والتحدي، وخاصة إذا كانت قيمة الجائزة الكبرى تستحق هذه المغامرة.
  2. أن تستعد برصيد مالي معقول ويفضل أن يكون كبير يزيد عن بضعة مئات أو حتى آلاف من الدولارات، يمكنك تحمل خسارتها قبل الفوز.
  3. أن يكون الحظ حليفك، مهما كانت لديك ميزانية جيدة وراهنت بالحد الأقصى، والحظ لا يقف معك، فلن يمكنك الفوز بالجائزة الكبرى، لأن الحقيقة الوحيدة هى أن العاب السلوتس العاب الحظ الخالصة.
  4. واصل اللعب على ماكينة سلوتس واحدة لفترة معقولة: لأن كل لعبة لها نسب فوز خاصة بها، وكلما تنقلت من لعبة لأخرى، كلما انخفضت نسبة فوزك.
  5. لا تبدأ اللعب بعد فوز أحد اللاعبين مباشرة: قد يعتقد البعض بالخطأ أن اللعب بعد فوز أحد سعداء الحظ بالجائزة الكبرى، يعني فرصة الفوز بالجائزة التالية قريباً، من المعروف أن بعد كل فوز تبدأ ماكينة السلوتس بدء دورة جديدة من البداية، وتبدأ من الحد الأدنى مجدداً، وتستمر حتى تأخذ وقتها المناسب الذي عادة يتراوح ما بين 3 إلى 6 أشهر حتى الإعلان عن فوز لاعب جديد بجائزة كبرى جديدة.

كيف يتم تحديد قيمة الجائزة الكبرى في العاب السلوتس التراكمية

دائما تكون نسبة الدفع أعلى عند الرهان بالحد الأقصى على ماكينة السلوتس التراكمية، فمثلاً إذا كان الحد الأقصى للرهان على اللعبة 3 قطع معدنية، عليك وقتها اللعب بثلاثة قطع معدنية، إذا حالفك الحظ وفزت بالجائزة الكبرى، تكون نسبة دفع الكازينو للجائزة الكبرى 1/3 المبلغ الذي تم الإعلان عنه.

من المهم أيضاً أن تعرف أنه كلما كانت قيمة رهانك أعلى، كلما كانت فرصتك في الفوز بقيمة جائزة كبرى أعلى بكثير، دائماً كن مغامر وجرئ فما أجمل شعور النشوة والفرح عندما تفوز بجائزة قيمتها تصل إلى 100 ألف دولار أو أكثر.

  1. طالع المعلومات عن اللعبة التي ستراهن عليها: من الضروري أيضاً أن تطالع المعلومات عن الفوز الأخير الذي حدث على لعبة السلوتس التراكمية في كازينو بلاتينيوم بلاي أو غيره من المواقع التي نرشحها لك، لمعرفة وقت الإعلان عن اللاعب الفائز وما قيمة الجائزة التي فاز بها، أيضاً يجب أن تتعرف على حدود الرهان بها وتكلفتها، إذا كان رصيدك يسمح بذلك، فلا تتردد في البدء، إذا حالفك الحظ وفوزت بالجائزة الكبرى، وقتها ستفوز بمبلغ ضخم يمكنك من خلاله قضاء بعض الوقت في العاب السلوتس التقليدية الأخرى، فهى بالرغم من أن أرباحها منخفضة جداً، لكن الفوز بها يأتي كثيراً.
  2. لا تتوقع الفوز سيأتي سريعاً: من المعروف أن نسبة الفوز بالجائزة الكبرى التي تقدمها العاب السلوتس التراكمية منخفضة جداً بل يعتبرها البعض نادرة، ومع هذا لا تجعل هذا السبب يحبطك ويجعلك تفوت الفرصة في إمكانية الفوز بجائزة كبرى تغير من أوضاعك المالية، ومن أجل ذلك عليك أن تبحث على أفضل لعبة سلوتس تناسب ميزانيتك، وبعدها عليك أن تبدأ باللعب بالحد الأقصى، ولكن إذا وجدت أن اللعبة الساخنة بدأت تهدأ، عليك فوراً أن تبدأ في تقليل قيمة رهاناتك.
  3. 25% من قيمة الجائزة للضرائب: في حالة فوزك بأحد الجوائز الكبرى على العاب السلوتس التراكمية، ضع باعتبارك أن الكازينو سيدفع لك قيمة الجائزة ويتركك تضع أموالك في جيبك وتذهب فرحاً، بل يقوم بتقديم استمارة ضرائب عليك، عليك أن تقوم بكتابة بعض البيانات بها حتى تدفع نسبة الضرائب المستحقة على مال الجائزة، ووقتها سيقدم لك الكازينو خيارين الأول أن يخصم من مال الجائزة نسبة 25% ويتولى هو دفع نسبة الضرائب، أو يدفع لك قيمة الجائزة وأنت تدفع نهاية العام، ولك القرار.
  4. لن تستلم قيمة الجائزة الكبرى إلا إذا كان لديك هوية سليمة: عند دفع قيمة الجائزة الكبرى لك، سيطلب منك الكازينو أن تبرز مستندات تحقيق الهوية، وإذا لم تكن صالحة أو سليمة، فستتوقف عملية الدفع.
  5. السلوتس التي تقدم جوائز أصغر هى الأفضل: من المعروف أن قيمة الجائزة تحدد نسب الفوز في العاب السلوتس التراكمية وحتى في السلوتس التقليدية، بمعنى أن الالعاب التي تعلن عن جوائز قيمتها صغيرة، تكون فرص الفوز بها أعلى والعكس صحيح، وهذا يشير إلى أن الالعاب التي تقدم جوائز كبرى تزيد عن بضعة ملايين من الدولات نادراً ما يفوز أحد بها على فترات بعيدة جداً، بما يجعلك تستنزف كل رصيدك بحثاً عن أرباح لن تأتي إلا نادراً، لهذا أبحث عن العاب جوائزها صغيرة!
  6. راهن في بطولات السلوتس التراكمبة: أيضاً من النقاط الهامة في الفوز بجائزة كبرى من العاب السلوتس التراكمية، هو أن تعرف انه كلما كنت تنافس عدد أكبر من اللاعبين، كانت فرصتك ف الفوز أقل بكثير وربما تكون منعدمة، لهذا لا تراهن في العاب سلوتس تراكمية منفردة، بل راهن في بطولة سلوتس تنافس فيها عدد محدود من اللاعبين، وقتها تكون نسبة فوزك أعلى بكثير، وهذا نظير رسم اشتراك زهيد جداً.

كيفية الفوز بالجائزة الكبرى في السلوتس التراكمية

أهم المزايا والعيوب عند المراهنة في العاب السلوتس التراكمية للفوز بجائزة كبرى

تحمل العاب السلوتس بكل أنواعها سواء التقليدية ذات الثلاثة بكرات أو التراكمية ذات الخمسة بكرات، الكثير من الترفيه والإثارة والمتعة، وخاصة إذا نجح اللاعب في الفوز وكسب بعض الأرباح، وما يزيد من شعبيتها أنها العاب قائمة على الحظ بشكل مطلق، لا تحتاج معه لتطبيق الاستراتيجيات أو خبرة في التخطيط، فقط الحظ وحده يكفي مع تنظيم قيمة الرهانات، ومع هذا هناك بعض العيوب للمراهنة بها، فيما يلي سوف نذكر بعض المزايا للمراهنة في العاب السلوتس التراكمية في سبين كازينو وغيره من المواقع الموصى بها، مع بعض العيوب حتى يمكنك تجنبها في المستقبل:

أهم المزايا المراهنة في العاب السلوتس التراكمية للفوز بجائزة كبرى

  • قمة الإثارة والمغامرة: أيمكنك أن تتخيل مدى فرحتك وإثارتك في حالة حالفك الحظ وفوزت بجائزة كبرى تزيد قيمتها عن عدة ملايين من الدولارات، يمكن لهذه الجائزة أن تغير مجرى حياتك وتضع ضمن قائمة الأثرياء، يمكنك أن تحقق أحلامك وتفعل ما تشاء بهذا المبلغ الضخم جداً بل يمكنك أن تأمن حياتك المستقبلية، فقط راهن بالحد الأقصى للراهن، واترك بالباقي على الحظ.
  • حصولك على مزيد من المكافآت: بما أن العاب السلوتس التراكمية مكلفة وتتطلب رهانات عالية، وقتها تصبح من اللاعبين الكبار ويقدم لك الكازينو العديد من العروض والمكافآت التي تدعم ميزانيتك وتسمح لك بمزيد من اللعب والرهان.

عيوب الرهان على العاب السلوتس التراكمية

بالرغم من المزايا الكثيرة التي يحصل عليها اللاعبين عند المراهنة في العاب السلوتس التراكمية أهمها الفوز بالجائزة الكبرى، بجانب الإثارة والحماس والشغف، إلا أنها تحمل بعض السلبيات، يمكن الإشارة لها في النقاط التالية:

  • نسب دفع منخفضة: من المعروف أن الكازينوهات أو حتى نوادي المقامرة الفعلية لا تدفع كثيراُ في العاب السلوتس التراكمية، نسبة الدفع في السلوتس التقدمية قليلة جداً عن نظيرتها في الالعاب الأخرى، وهذا معناه أن اللاعب مهما راهن لن يربح بقدر ما أنفق أبداً، إلا في حالة فوزه بالجائزة الكبرى.
  • التأخير في دفع قيمة الجائزة الكبرى: غالباً لا تملك نوادي المقامرة الحقيقية سيولة مالية حتى تتمكن دفع قيمة الجوائز الكبرى للفائزين، ولهذا تطالب اللاعبين باللعب بمبالغ كبيرة حتى يمكنه توفير هذه الأموال المطلوبة. بالنسبة لمواقع الكازينو اون لاين، تكون لديهم إمكانيات مالية أكبر، حيث يقوم الكازينو باختيار أغلب اللاعبين عبر موقع الويب الخاص بهم، وبالتالي يمكنهم توفير أموال تسمح لهم بالدفع للفائزين.
  • خسائر شديدة وسريعة: بما أن الفوز بالجائزة الكبرى في العاب السلوتس التراكمية، يتطلب من اللاعب الرهان بالحد الأقصى على الماكينة، فأنه يستنزف مبلغ كبير من ميزانيته في كل لفة، وبالتالي سينتهي رصيده بسرعة شديدة جداً، وخاصة إذا لم يحالفه الحظ وربح الجائزة الكبرى، لهذا إذا كان اللاعب يخطط للعب لوقت أطول للحصول على ترفيه أعلى وتسلية أكبر، يمكنه تجنب اللعب على السلوتس التراكمية.

كيف تلعب السلوتس اون لاين

خلاصة طريقة الفوز بالجائزة الكبرى في السلوتس التراكمية

متعة الفوز بأحد الجوائز الكبرى التي تقدمها العاب السلوتس التراكمية “الجاكبوت” متعة لا تضاهيها متعة أخرى في الكازينو اون لاين، يبحث عنها كافة اللاعبين الجدد قبل المحترفين، فهى جائزة ضخمة تتجاوز أحياناً بضعة ملايين من الأموال، يمكنها أن تغير حياتك وتضع في مكانة أفضل بكثير، إذا كنت تفكر في خوض التجربة للفوز بواحدة من هذه الجوائز الكبرى، عليك أولاً أن يكون لديك ميزانية ضخمة وتختار كازينو موثوق ذو سمعة طيبة، ثم تختار لعبة سلوتس تراكمية تعرف متطلباتها وقواعدها جيداً، راهن بالحد الأقصى للعملات والحد الأقصى للرهان، وقتها فقط يمكن أن تكون فرصتك أكبر للفوز بها، ولكن ضع باعتبارك أن الفوز بهذه الجائزة لن يأتي بمجرد البدء في الرهان، عليك أن تتحلى بروح المغامرة والصبر، وتكون شجاع في مواصلة اللعب بالرغم من خسارة معظم ميزانيتك، ربما لفة واحدة يحالفك الحظ فيها ويتوقف عدّاد اللعبة وتفوز بها، تعوضك عن كل خسائرك السابقة!